تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

الأعمال الفنّية

الأعمال الفنّية الجديدة

لإثراء التجربة المتحفية بمزيد من المشاعر والخيال، كلف متحف قطر الوطني مجموعة من الفنانين المحليين والإقليمين والدوليين بإبداع أعمال جديدة للعرض داخل المبنى وفي ساحاته الخارجية الواسعة. وقد قادت سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، عملية اختيار الفنانين لإنجاز المهام. 

"منذ اللحظة الأولى ونحن عازمون على ألا يكون المتحف الوطني مجرد مكان لعرض المقتنيات، بل أردنا أن يشعر فيه الزائرون بأنهم في رحلة حقيقية. لقد حان الوقت الآن لنكشف كواليس هذه المسيرة التي دامت 8 أعوام لصياغة شكل ومضمون المتحف، ولنعلن أيضًا عن أسماء العديد من الفنانين وصناع الأفلام الذين ساعدونا في ضخ الدماء إلى قلب هذا المتحف"

سعادة الشيخة آمنة آل ثاني، مدير متحف قطر الوطني

الأعمال الفنّية التركيبية

الأعمال التركيبية الخارجية

سيمون فتّال
ومن هذه الأعمال منحوتة للفنانة سيمون فتال بعنوان "بوابات البحر" توجد بالممر المؤدي لمدخل المتحف.

وتثير هذه المنحوتة في النفس شعورًا بأن الماضي لا يزال حيًّا مرتديًّا عباءة الحاضر، وهو عمل مستلهَم من النقوش الصخرية المكتشفة في منطقة الجساسية في قطر.

 

جان ميشيل أوثونيل
العمل الفني "ألفا" للفنان جان ميشيل أوثونيل الواقع على بحيرة المتحف الممتدة بطول 900 متر، وهو أحد أبرز معالم الحديقة المحيطة بالمتحف ذات المناظر الطبيعية.

يتكون هذا العمل الضخم من 114 نافورة سوداء اللون، صُمِمت على نحو يحاكي أشكال الخط العربي برشاقته المعهودة أو عيدان القصب التي يستخدمها الخطاطون أقلًاما. وتعمل هذه النوافير مرة كل ساعة.

 

أحمد البحراني
منحوتة بعنوان "راية المجد" للفنان العراقي أحمد البحراني تجسد قصة الاحتفال السنوي باليوم الوطني مع صورة لأياد متعددة متشابكة وهي ترفع العلم.

 

روش فاندروم
منحوتة للفنان الفرنسي روش فاندروم بعنوان " في طريقهم "، تتكون من أربعة جمال، وفيها يستحضر الفنان التاريخ الطويل لقطر الذي يصوّر الحياة النمطية البدوية والاشتغال بالتجارة.

الأعمال التركيبية الداخلية

علي حسن
"حكمة أمة" عمل فني بديع للفنان القطري علي حسن يرتفع على جدار داخلي بالمتحف مُ رحبًّا بالزائرين. ويحاكي هذا العمل في تصميمه العلم القطري مصحوبًا ببيت شعري للشيخ جاسم بن محمد آل ثاني، مؤسس قطر الحديثة.

 

حسن بن محمد آل ثاني
أمام مدخل صالات العرض الدائمة، تقف منحوتة الفنان القطري الشيخ حسن بن محمد آل ثاني، وهي منحوتة ضخمة الحجم بعنوان "الوطن الأم"، وفيها تتجلى العلاقة التي تربط بين الصحراء والبحر ونساء قطر.

 

عائشة ناصر السويدي
يتبنّى عمل الفنانة القطرية عائشة ناصر السويدي بعنوان "مِدخَن سنترال" والذي يزيّن صالة كبار الزوار ، فكرة العادات التقليدية والمحلية ويحولها إلى مفهوم يمكن تطبيقه في البيوت. تخرجت السويدي من برنامج الإقامة الفنّية المرموق بمطافئ كما شاركت في معارض قطر للفن المعاصر المشهورة عالميًا.

 

بثينة المفتاح
العمل الفني الموسوم بـ"كان يا مكان" للفنانة بثينة المفتاح، إحدى أشهر الفنانات القطريات الواعدات. ويوجد عملها في مقهى المتحف "875"، وهو عمل مستوحى من المجوهرات القطرية التقليدية والذهب عيار 21 قيراط، وينسجم هذا العمل الفني مع اللمسات المعمارية العصرية في المتحف.

الصور بشكل تسلسلي

1. "ألفا" للفنان جان ميشيل أوثونيل
2. عمل فني تصميمي بديع للفنان القطري علي حسن بعنوان "حكمة أمة"
3. منحوتة "الوطن الأم" للفنان القطري الشيخ حسن بن محمد آل ثاني