طفلان يتحسسان لوحة معلومات بلغة بريل في متحف قطر الوطني

الأطفال في المتاحف – البيان الرسمي

يفخر متحف قطر الوطني بتوقيعه وثيقة "الأطفال في المتاحف – البيان الرسمي".

يضع متحف قطر الوطني الجمهور في صميم رؤيته وتطوره، حيث يلتزم بتقديم تجارب مفيدة ومتنوعة له بشكل مستمر، بصرف النظر عن اختلاف أعمارهم ومدى معرفتهم بتاريخ قطر وشعبها. ويفخر متحف قطر الوطني بالطريقة التي يقدم فيها قصة قطر عن طريق سلسلة من المعارض المتنوعة التي تضم الصور الأرشيفية ووسائط التفاعل الرقمي والألعاب التعليمية والعناصر الحسية كالأصوات والروائح والنماذج اللمسية.

الأطفال في المتاحف – البيان الرسمي

إن بياننا هذا هو عبارة عن مجموعة من الإرشادات البسيطة الخاصة بالمتاحف، تم إعداده بمشاركة الأطفال، والشباب، والعائلات، حيث يوضح آراءهم حول الأشياء التي تجعل المتحف مكاناً رائعاً للزيارة.

  1. كن مرحبّاً: أوجد بيئة تمكن العائلات من الاستكشاف وقضاء وقت ممتع، والتعلم معاً. تأكد من أن الموظفين والمتطوعين يرحبون بالزوار ترحيباً حاراً، ويتفاعلون معهم بشكل ودي وغني بالمعلومات المفيدة. ومن المفيد أن تتضمن الزيارة أشياء قابلة للمس، وحين لا يكون اللمس متاحاً، فمن المهم أن يكون ذلك مفسّراً بشكل واضح في اللوحات الإرشادية. رحب بتعليقات المهتمين، واحرص دوماً على صياغة التعليمات بطريقة إيجابية.
  2. اجعل زيارتهم سهلة ومريحة: فكر بالمرافق والأماكن الخاصة بك من منظور الأسرة. خصص مقاعد تناسب جميع الأجيال لكي يتمتعوا باستراحة. هل من الممكن توفير مساحة للنزهات، أو مقهى ملائماً لكل العائلة، أو توجيه الناس إلى مطاعم قريبة ذات أسعار معقولة؟ ومن المهم أيضاً بالنسبة للعائلات وجود أماكن مخصصة لتغيير ملابس الأطفال، والرضاعة الطبيعية، ووجود سلم حَمَّام للأطفال في دورات المياه، ووجود مكان مخصص لترك عربات الأطفال، جميعها أمور ذات أهمية خاصة لمن يصطحبون الزوار الصغار.
  3. تذكر أن العائلات تأتي بكل الأشكال والأحجام: فكر بما يحتاجه مختلف أفراد الأسرة من زياراتهم ووفر لهم طرقاً للاستكشاف الجماعي. يمكن أن تضم العائلات الأطفال دون الخامسة من العمر، والشباب، والآباء، ومقدمي الرعاية، والأجداد، والأقارب، والأصدقاء. اعكس هذا التنوع في أنشطتك، وعروضِك، وفي حجز التذاكر.
  4. أن تكون متواجداً لمساعدة الجميع: تأكد من أن يتلقى جميع زوارك قدراً متساوياً من الدعم والترحيب. تواجه العائلات العديد من التحديات عند زيارة المتاحف، بما في ذلك تكلفة الزيارة والحواجز اللغوية والثقافية. وقد يواجه الأشخاص ذوو الإعاقة صعوبات في الوصول إلى المتحف ومقتنياته. اسأل مجموعة متنوعة من الأطفال، والشباب، والعائلات كيف يمكنك التواصل معهم بشكل أفضل وجعل زيارتهم أسهل.
  5. تواصل بشكل جيد: احرص على إخبار العائلات بكل الأشياء التي يمكنك تقديمها لهم. تستطيع القيام بذلك من خلال الزيارات التوعوية، والملصقات، والمنشورات، والمنصات الرقمية. فكر في الأماكن التي قد تجد فيها الأسر المعلومات قبل الزيارة وتواصل معهم بكل وضوح عند الوصول.
  6. عمل معاً: تعاون مع الأطفال، والشباب، والأسر كشركاء متساوين في المناسبات، والعروض، والمعارض. سيساعدك هذا على أخذ قصصهم بالاعتبار ومنحهم إحساسياً أقوى بالملكية.

شارك هذه الصفحة